لكي لا تتكرر المأساة/ الشيخ الذهبي

لكي لا تتكرر المأساة/ الشيخ الذهبي

في كل مرة يدخل “المرابطون” منافسة ترتفع المعنويات لدى الشارع الرياضي و يطلق العنان ﻷحلامه بأن يشاهد منتخباته وهي من انتصار إلى آخر.. شأنها في ذالك شأن كافة منتخبات الدول المجاورة بل وحتى دول القارة التي كنا باﻷمس نستصغرها كمنافس وننتصر عليها دون مجهود.

لكن هذا اﻷحلام و المعنويات في كل مرة تصطدم بجدار الواقع المؤلم، فكيف نطمح إلى الفوز ولم نعمل من أجله؟ وكيف لمنتخب لم يحضر إلى أياما قليلة أن يعود بورقة التأهل معه؟.
خروج المنتخب اﻷولمبي اﻵن أصبح من الماضي نعم لكنه ماض مؤلم ويجب ان نستفيد من أخطائنا، بعد أيام قليلة سيحزم المنتخب اﻷول أمتعته إستعدادا لمواجهة الكاميرون نعم الكامرون أسود افريقيا المفترسة و لحد الساعة لم نبد أي استعداد لهم وكأننا واثقون من الانتصار أو الاخفاق إذا لماذا نجهد انفسنا بمباريات ودية أو معسكرات تدريبية، في حين نجد الكاميرون تجهز نفسها يوميا إستعدادا لنا ونحن لا زلنا نتخبط في متاهات لا نعلم متى نخرج منها.
فمتى نستفيد من أخطائنا ؟

عن CD