بيان صادر من رابطة مشجعي المرابطون

بيان صادر من رابطة مشجعي المرابطون

ايها الجمهور الرياضي الكريم مشجعي المرابطون في كل مكان، وفاء منا للعهد الذي قطعنا علي انفسنا وبشفافية تامة وصدق نطلعكم علي رحلة بعثة الرابطة الي الجمهورية الإسلامية  الغامبية الشقيقة وعلي الاجواء الرائعة والاستقبال الكبير الذي احيطت به البعثة طيلة مقامها بغامبيا.

 

اننا نوجه خالص شكرنا للجالية الموريتانية التي اعلنت من اللحظة الاولي استعدادها لحضور المباراة دون قيد ولا شرط والشكر موصول ايضا لعضو الرابطة ورجل الخفاء الذي استقبل الرابطة في مكان اقامة مريح وعلي نفقته الخاصة وتكفل ايضا بشراء 300 تذكرة وزعت علي الجمهور الذي حضر المباراة مجانا .

كما نشكر السلطات الغامبية علي تسهيل عملنا الذي جاء في ظروف أمنية جيدة رغم بعض المضايقات الخفيفة جدا، والشعب الغامبي الذي اظهر قدر كبير من التعاطف والترحيب بنا في كل مكان.

 

كما نشكر الاعلامي البارز حمود ولد اعمر من قناة المرابطون الذي رافق البعثة مشكورا وهي سابقة اعلامية نادرة وجهد لايقدر بثمن .

كل هذا العمل الجبار جاء بعد اسابيع من المشاورات والسهر من اجل ان يسعد الجمهور الموريتاني ومن اجل الوقوف مع المنتخب في هذه الظرفية الهامة ،  لقد قطعنا مئات الكلمترات وصرفنا من جيوبنا علي هذه الرحلة التي كانت بكل تكاليفها من انواكشوط الي غامبيا ومن غامبيا الا انواكشوط بمساهمة اعضاء هذه الرابطة وبعض منتسبيها ولم تتلقى اي دعم حكومي ولا خاص ولا من اي جهة مهما كانت وهو شيء نعتز به وننتظر ان يفهم الموريتانيون اهمية التضحية لاجل الوطن مهما كانت الظروف.

كما ننوه ايضا إلى ان الرابطة تكفلت بنقل المشجع رقم واحد ببلادنا المشجع المعروف اتيارتيورا علي نفقتها االخاصة ..

إن الرابطة وسعيا منها لمؤازرة المنتخب الوطني في هذه التصفيات الحاسمة تدرك ان اي جهد لن يضيع سدا وان التضحية بالمال والنفس لاجل الوطن لايعتبر اسرافا ولا تضييعا للوقت .

 

رابطة مشجعي المرابطون: الخلية الإعلامية بتاريخ 3-4-2016

عن CD